منتدى الحوار الشيعي السني

اهلا وسهلا بك اخي المسلم سنيا كنت او شيعيا .. نرجو ان نستفيد من ارائك وافكارك ومقالاتك بادر الى التسجيل واكتب ماتشاء نضمن لك حرية الرأي والحوار المتمدن ..مرحبا بك
منتدى الحوار الشيعي السني

اسلامي للحوار الجاد بين الشيعة والسنة

من كنت مولاه فهذا علي مولاه  اللهم والي من والاه وعادي من عاداه
ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ/النحل125
حرر عقلك من قيود وترسبات الماضي ..أتبع البرهان والدليل  .ناقش وحاور المذهب الاخر  ولاتاخذ دينك مقولبا معلبا
نرحب بك اخي الزائر عضوا جديدا في منتداك حوار الشيعة والسنة لاتتردد في التسجيل وبث افكارك وارائك الى العالم الاسلامي  نضمن لك حرية الرأي  على ان  يكون ضمن مفهوم احترام الطرف الاخر  اهلا وسهلا
قال رسول الله صلى الله عليه واله وسلم  (يا علي أنت مني بمنزلة هارون من موسى ألا انه لانبي من بعدي)  ....  فماهي منزلة هارون من موسى في كتاب الله الحكيم ؟
قال رسول الله صلى الله عليه واله وسلم (الحق مع علي يدور معه حيث دار ) 

قال علي عليه السلام : ( والذي فلق الحبة وبرأ النسمة إنه لعهد النبي الأمي إلي أن لا يحبني إلا مؤمن ولا يبغضني إلا منافق ) صحيح مسلم، كتاب الإيمان ، باب حب علي كرم الله وجهه ،ج 1 ص 262.

 

قال الرسول صلى الله عليه وآله وسلم:  من يريد أن يحيى حياتي ويموت موتي ويسكن
جنة الخلد التي وعدني ربي فليتول علي بن أبي طالب فإنه لن يخرجكم من هدى ولن يدخلكم
في ضلالة /. مستدرك الصحيحين ج 3 ص 128

قال رسول الله صلى الله عليه واله وسلم :- علي ولي كل مؤمن بعدي  /  صحيح مسلم 4: 187

قال صلى الله عليه وآله وسلم ": ( إن الأمة ستغدر بك بعدي وأنت تعيش على ملتي، وتقتل على سنتي، من أحبك أحبني ومن أبغضك أبغضني ). مستدرك الصحيحين، ج 3 ص 142

ذكر الحاكم النيسابوري 3: 150 قال : سمعت أبا ذر رضي الله عنه يقول وهو آخذ باب الكعبة " من عرفني فقد عرفني ومن أنكرني فأنا أبو ذر سمعت النبي (صلى الله عليه واله وسلم) يقول : ألا أن مثل أهل بيتي فيكم مثل سفينة نوح من قومه من ركبها نجا ومن تخلف عنها غرق

 

قال الرسول صلى الله عليه وآله وسلم : ( أنا مدينة العلم وعلي بابها ، فمن أراد العلم فليأت الباب/(. المستدرك على الصحيحين، ج 3 ص 126 .

 

قالت عائشة : " خرج النبي (صلى الله عليه واله وسلم) غداة وعليه مرط مرحل من شعر فجاء الحسن بن علي فأدخله ثم جاء الحسين فدخل معه ، ثم جاءت فاطمة فأدخلها ثم جاء علي فأدخله ثم قال : إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا/ صحيح مسلم ج7 : 130

تنويه ..تنويه , المنتدى غير مسؤول عن الاعلانات وصورها

    رزية الخميس وتجرأ عمر على رسول الله صلى الله عليه واله في كتب السنة

    شاطر

    waleed22

    عدد المساهمات : 36
    نقاط : 86
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 05/09/2009

    رزية الخميس وتجرأ عمر على رسول الله صلى الله عليه واله في كتب السنة

    مُساهمة  waleed22 في الأربعاء سبتمبر 09, 2009 4:15 am

    [size=18]السلام عليكم اخوتي اهل السنة
    هذا ماذكرته كتبكم عن قول عمر لرسول الله صلى الله عليه واله وسلم (انه يهجر) اي يهذي عندما طلب من الصحابة ان يأتوا اليه بقلم وصحيفة ليكتب لهم كتابا لن يضلوا من بعده وكان روحي له الفداء على فراش المنية ..اكرر من كتبكم المعتبرة

    صحيح البخاري - العلم - كتابة العلم - رقم الحديث : ( 111 )



    ‏- حدثنا ‏ ‏يحيى بن سليمان ‏ ‏قال حدثني ‏ ‏ابن وهب ‏ ‏قال أخبرني ‏ ‏يونس ‏ ‏عن ‏ ‏ابن شهاب ‏ ‏عن ‏ ‏عبيد الله بن عبد الله ‏ ‏عن ‏ ‏ابن عباس ‏ ‏قال ‏

    ‏" لما اشتد بالنبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏وجعه قال ‏ ‏ائتوني بكتاب أكتب لكم كتابا لا تضلوا بعده قال ‏ ‏عمر ‏ ‏إن النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏غلبه ‏ ‏الوجع وعندنا كتاب الله حسبنا فاختلفوا وكثر ‏ ‏اللغط ‏ ‏قال قوموا عني ولا ينبغي عندي التنازع ‏فخرج ‏ ‏ابن عباس ‏ ‏يقول ‏ ‏إن ‏ ‏الرزية ‏ ‏كل ‏ ‏الرزية ‏ ‏ما حال بين رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏وبين كتابه " . ‏



    الرابط :

    http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?hnum=111&doc=0




    --------------------------------------------------------------------------------



    صحيح البخاري - الجهاد والسير - هل يستشفع إلى... - رقم الحديث : ( 2825 )



    ‏- حدثنا ‏ ‏قبيصة ‏ ‏حدثنا ‏ ‏ابن عيينة ‏ ‏عن ‏ ‏سليمان الأحول ‏ ‏عن ‏ ‏سعيد بن جبير ‏ ‏عن ‏ ‏ابن عباس ‏ ‏رضي الله عنهما ‏ ‏أنه قال ‏ يوم الخميس وما يوم الخميس ثم بكى حتى ‏ ‏خضب ‏ ‏دمعه الحصباء فقال اشتد برسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏وجعه يوم الخميس فقال ‏ ‏ائتوني بكتاب أكتب لكم كتابا لن تضلوا بعده أبدا فتنازعوا ولا ينبغي عند نبي تنازع فقالوا هجر رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال دعوني فالذي أنا فيه خير مما تدعوني إليه وأوصى عند موته بثلاث أخرجوا المشركين من ‏ ‏جزيرة العرب ‏ ‏وأجيزوا ‏ ‏الوفد بنحو ما كنت ‏ ‏أجيزهم ‏ ‏ونسيت الثالثة ‏

    ‏وقال ‏ ‏يعقوب بن محمد ‏ ‏سألت ‏ ‏المغيرة بن عبد الرحمن ‏ ‏عن ‏ ‏جزيرة العرب ‏ ‏فقال ‏ ‏مكة ‏ ‏والمدينة ‏ ‏واليمامة ‏ ‏واليمن ‏ ‏وقال ‏ ‏يعقوب ‏ ‏والعرج ‏ ‏أول ‏ ‏تهامة



    الرابط :

    http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?hnum=2825&doc=0




    --------------------------------------------------------------------------------



    صحيح البخاري - الجزية - إخراج اليهود من جزيرة العرب - رقم الحديث : ( 2932 )



    ‏- حدثنا ‏ ‏محمد ‏ ‏حدثنا ‏ ‏ابن عيينة ‏ ‏عن ‏ ‏سليمان بن أبي مسلم الأحول ‏ ‏سمع ‏ ‏سعيد بن جبير ‏ ‏سمع ‏ ‏ابن عباس ‏ ‏رضي الله عنهما ‏ ‏يقول ‏

    ‏" يوم الخميس وما يوم الخميس ثم بكى حتى بل دمعه الحصى قلت يا ‏ ‏أبا عباس ‏ ‏ما يوم الخميس قال اشتد برسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏وجعه فقال ‏ ‏ائتوني بكتف أكتب لكم كتابا لا تضلوا بعده أبدا فتنازعوا ولا ينبغي عند نبي تنازع فقالوا ما له ‏ ‏أهجر ‏ ‏استفهموه فقال ذروني فالذي أنا فيه خير مما تدعونني إليه فأمرهم بثلاث قال أخرجوا المشركين من ‏ ‏جزيرة العرب ‏ ‏وأجيزوا ‏ ‏الوفد بنحو ما كنت ‏ ‏أجيزهم ‏ ‏والثالثة خير إما أن سكت عنها وإما أن قالها فنسيتها ‏ ‏قال ‏ ‏سفيان ‏ ‏هذا من قول ‏ ‏سليمان " . ‏



    الرابط :

    http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?hnum=2932&doc=0




    --------------------------------------------------------------------------------



    صحيح البخاري - المغازي - مرض النبي ( ص ) - رقم الحديث : ( 4078 )



    ‏- حدثنا ‏ ‏قتيبة ‏ ‏حدثنا ‏ ‏سفيان ‏ ‏عن ‏ ‏سليمان الأحول ‏ ‏عن ‏ ‏سعيد بن جبير ‏ ‏قال قال ‏ ‏ابن عباس ‏يوم الخميس وما يوم الخميس اشتد برسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏وجعه فقال ‏ ‏ائتوني أكتب لكم كتابا لن تضلوا بعده أبدا فتنازعوا ولا ينبغي عند نبي تنازع فقالوا ما شأنه أهجر استفهموه فذهبوا يردون عليه فقال دعوني فالذي أنا فيه خير مما تدعوني إليه وأوصاهم بثلاث قال أخرجوا المشركين من ‏ ‏جزيرة ‏ ‏العرب ‏ ‏وأجيزوا الوفد بنحو ما كنت أجيزهم وسكت عن الثالثة أو قال فنسيتها .



    الرابط :

    http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?hnum=4078&doc=0




    --------------------------------------------------------------------------------



    صحيح البخاري - المغازي - مرض النبي ( ص ) - رقم الحديث : ( 4079 )



    - حدثنا علي بن عبدالله حثدنا عبدالرزاق أخبرنا معمر عن الزهري عن عبيدالله بن عبدالله بن عتبة عن ابن عباس رضي الله عنهما قال :" لما حضر رسول الله صلى الله عليه وسلم وفي البيت رجال فقال النبي صلى الله عليه وسلم هلموا أكتب لكم كتاباً لا تضلوا بعده فقال بعضهم إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قد غلبه الوجع وعندكم القرآن حسبنا كتاب الله فاختلف أهل البيت واختصموا فمنهم من يقول قربوا يكتب لكم كتاباً لا تضلوا بعده ومنهم من يقول غير ذلك فلما أكثروا اللغو والإختلاف قال رسول الله صلى الله عليه وسلم قوموا . قال عبيدالله فكان يقول ابن عباس إن الرزية كل الرزية ما حال بين رسول الله صلى الله عليه وسلم وبين أن يكتب لهم ذلك الكتاب لاختلافهم ولغطهم ! " .



    الرابط:

    http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?hnum=4079&doc=0




    --------------------------------------------------------------------------------



    صحيح البخاري - المرضى - قول المريض قوموا عني - رقم الحديث : ( 5237 )



    ‏- حدثنا ‏ ‏إبراهيم بن موسى ‏ ‏حدثنا ‏ ‏هشام ‏ ‏عن ‏ ‏معمر ‏ ‏و حدثني ‏ ‏عبد الله بن محمد ‏ ‏حدثنا ‏ ‏عبد الرزاق ‏ ‏أخبرنا ‏ ‏معمر ‏ ‏عن ‏ ‏الزهري ‏ ‏عن ‏ ‏عبيد الله بن عبد الله ‏ ‏عن ‏ ‏ابن عباس ‏ ‏رضي الله عنهما ‏ ‏قال ‏ لما حضر رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏وفي البيت رجال فيهم ‏ ‏عمر بن الخطاب ‏ ‏قال النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏هلم أكتب لكم كتابا لا تضلوا بعده فقال ‏ ‏عمر ‏ ‏إن النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قد غلب عليه الوجع وعندكم القرآن حسبنا كتاب الله فاختلف أهل البيت فاختصموا منهم من يقول قربوا يكتب لكم النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏كتابا لن تضلوا بعده ومنهم من يقول ما قال ‏ ‏عمر ‏ ‏فلما أكثروا اللغو ‏ ‏والاختلاف عند النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قوموا قال ‏ ‏عبيد الله ‏ ‏فكان ‏ ‏ابن عباس ‏ ‏يقول إن الرزية كل الرزية ما حال بين رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏وبين أن يكتب لهم ذلك الكتاب من اختلافهم ولغطهم .



    الرابط:

    http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?hnum=5237&doc=0




    --------------------------------------------------------------------------------



    صحيح البخاري - الاعتصام بالكتاب والسنة - كراهية الخلاف - رقم الحديث : ( 6818 )



    ‏- حدثنا ‏ ‏إبراهيم بن موسى ‏ ‏أخبرنا ‏ ‏هشام ‏ ‏عن ‏ ‏معمر ‏ ‏عن ‏ ‏الزهري ‏ ‏عن ‏ ‏عبيد الله بن عبد الله ‏ ‏عن ‏ ‏ابن عباس ‏ ‏قال: " لما حضر النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال وفي البيت رجال فيهم ‏ ‏عمر بن الخطاب ‏ ‏قال ‏ ‏هلم أكتب لكم كتابا لن تضلوا بعده قال ‏ ‏عمر ‏ ‏إن النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏غلبه الوجع وعندكم القرآن فحسبنا كتاب الله واختلف أهل البيت واختصموا فمنهم من يقول قربوا يكتب لكم رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏كتابا لن تضلوا بعده ومنهم من يقول ما قال ‏ ‏عمر ‏ ‏فلما أكثروا اللغط ‏ ‏والاختلاف عند النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال قوموا عني قال ‏ ‏عبيد الله ‏ ‏فكان ‏ ‏ابن عباس ‏ ‏يقول إن الرزية كل الرزية ما حال بين رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏وبين أن يكتب لهم ذلك الكتاب من اختلافهم ولغطهم " . ‏



    الرابط :

    http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?hnum=6818&doc=0




    --------------------------------------------------------------------------------

    waleed22

    عدد المساهمات : 36
    نقاط : 86
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 05/09/2009

    رد: رزية الخميس وتجرأ عمر على رسول الله صلى الله عليه واله في كتب السنة

    مُساهمة  waleed22 في الأربعاء سبتمبر 09, 2009 4:20 am

    نكمل ان شاء الله وهذا رزمة اخرى تروي فضيحة عمر بن الخطاب بقوله للرسول ايهجر او هجر وكلها تعني ايهذي ؟؟

    صحيح مسلم - الوصية - ترك الوصية لمن ليس له شيء يوصي فيه - رقم الحديث : ( 3089 )



    ‏- حدثنا ‏ ‏سعيد بن منصور ‏ ‏وقتيبة بن سعيد ‏ ‏وأبو بكر بن أبي شيبة ‏ ‏وعمرو الناقد ‏ ‏واللفظ ‏ ‏لسعيد ‏ ‏قالوا حدثنا ‏ ‏سفيان ‏ ‏عن ‏ ‏سليمان الأحول ‏ ‏عن ‏ ‏سعيد بن جبير ‏ ‏قال : " قال ‏ ‏ابن عباس ‏ يوم الخميس وما يوم الخميس ثم بكى حتى بل دمعه الحصى فقلت يا ‏ ‏ابن عباس ‏ ‏وما يوم الخميس قال اشتد برسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏وجعه فقال ‏ ‏ائتوني أكتب لكم كتابا لا تضلوا بعدي فتنازعوا وما ينبغي عند نبي تنازع وقالوا ما شأنه ‏ ‏أهجر ‏ ‏استفهموه قال دعوني فالذي أنا فيه خير أوصيكم بثلاث أخرجوا المشركين من ‏ ‏جزيرة العرب ‏ ‏وأجيزوا ‏ ‏الوفد بنحو ما كنت أجيزهم قال وسكت عن الثالثة أو قالها فأنسيتها " . ‏قال ‏ ‏أبو إسحق إبراهيم ‏ ‏حدثنا ‏ ‏الحسن بن بشر ‏ ‏قال حدثنا ‏ ‏سفيان ‏ ‏بهذا الحديث ‏



    الرابط :

    http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?hnum=3089&doc=1




    --------------------------------------------------------------------------------



    صحيح مسلم - الوصية - ترك الوصية لمن ليس له شيء يوصي فيه - رقم الحديث : ( 3090 )



    ‏- حدثنا ‏ ‏إسحق بن إبراهيم ‏ ‏أخبرنا ‏ ‏وكيع ‏ ‏عن ‏ ‏مالك بن مغول ‏ ‏عن ‏ ‏طلحة بن مصرف ‏ ‏عن ‏ ‏سعيد بن جبير ‏ ‏عن ‏ ‏ابن عباس ‏ ‏أنه قال :

    " ‏يوم الخميس وما يوم الخميس ثم جعل تسيل دموعه حتى رأيت على خديه كأنها نظام اللؤلؤ قال قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏ائتوني بالكتف ‏ ‏والدواة ‏ ‏أو اللوح ‏ ‏والدواة ‏ ‏أكتب لكم كتابا لن تضلوا بعده أبدا فقالوا إن رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏يهجر " . ‏



    الرابط :

    http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?hnum=3090&doc=1




    --------------------------------------------------------------------------------



    صحيح مسلم - الوصية - ترك الوصية لمن ليس له شيء يوصي فيه - رقم الحديث : ( 3091 )



    - وحدثني محمد بن رافع وعبد بن حميد قال عبد أخبرنا وقال ابن رافع حدثنا عبد الرزاق أخبرنا معتمر عن الزهري عن عبيد الله بن عبدالله بن عتبة عن ابن عباس قال : " لما حضر رسول الله صلى الله عليه وسلم وفي البيت رجال فيهم عمر بن الخطاب فقال النبي صلى الله عليه وسلم هلم أكتب لكم كتاباً لا تضلون بعده فقال عمر إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قد غلب عليه الوجع وعندكم القرآن حسبنا كتاب الله فاختلف أهل البيت فاختصموا فمنهم من يقول قربوا يكتب لكم رسول الله صلى الله عليه وسلم كتاباً لن تضلوا بعده ومنهم من يقول ما قال عمر فلما أكثروا اللغو والإختلاف عند رسول الله صلى الله عليه وسلم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم قوموا قال عبيدالله فكان ابن عباس يقول إن الرزية كل الرزية ما حال بين رسول الله صلى الله عليه وسلم وبين أن يكتب لهم ذلك الكتاب من اختلافهم ولغطهم " .



    الرابط :

    http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?hnum=3091&doc=1




    --------------------------------------------------------------------------------

    مسند أحمد - ومن مسند بني هاشم - بداية مسند عبد الله بن العباس - رقم الحديث : ( 1834 )



    - ‏حدثنا ‏ ‏سفيان ‏ ‏عن ‏ ‏سليمان بن أبي مسلم ‏ ‏خال ‏ ‏ابن أبي نجيح ‏ ‏سمع ‏ ‏سعيد بن جبير ‏ ‏يقول قال ‏ ‏ابن عباس " يوم الخميس وما يوم الخميس ثم بكى حتى بل دمعه ‏ ‏وقال ‏ ‏مرة دموعه ‏ ‏الحصى قلنا يا ‏ ‏أبا العباس ‏ ‏وما يوم الخميس قال اشتد برسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏وجعه فقال ‏ ‏ائتوني أكتب لكم كتابا لا تضلوا بعده أبدا فتنازعوا ولا ينبغي عند نبي تنازع فقالوا ما شأنه ‏ ‏أهجر ‏ ‏قال ‏ ‏سفيان ‏ ‏يعني هذى ‏ ‏استفهموه فذهبوا يعيدون عليه فقال دعوني فالذي أنا فيه خير مما تدعوني إليه وأمر بثلاث ‏ ‏وقال ‏ ‏سفيان ‏ ‏مرة أوصى بثلاث ‏ ‏قال أخرجوا المشركين من ‏ ‏جزيرة العرب ‏ ‏وأجيزوا ‏ ‏الوفد بنحو ما كنت ‏ ‏أجيزهم ‏ وسكت ‏ ‏سعيد ‏ ‏عن الثالثة فلا أدري أسكت عنها عمدا وقال مرة أو نسيها ‏ ‏و قال ‏ ‏سفيان ‏ ‏مرة ‏ ‏وإما أن يكون تركها أو نسيها " . ‏



    الرابط :

    http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?hnum=1834&doc=6




    --------------------------------------------------------------------------------



    مسند أحمد - باقي المسند السابق - ومن مسند بني هاشم - رقم الحديث : ( 2835 )



    ‏- ‏حدثنا ‏ ‏وهب بن جرير ‏ ‏حدثنا ‏ ‏أبي ‏ ‏قال سمعت ‏ ‏يونس ‏ ‏يحدث عن ‏ ‏الزهري ‏ ‏عن ‏ ‏عبيد الله بن عبد الله ‏ ‏عن ‏ ‏ابن عباس ‏ ‏قال ‏لما حضرت رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏الوفاة قال ‏ ‏هلم أكتب لكم كتابا لن تضلوا بعده وفي البيت رجال فيهم ‏ ‏عمر بن الخطاب ‏ ‏فقال ‏ ‏" عمر ‏ ‏إن رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قد غلبه الوجع وعندكم القرآن حسبنا كتاب الله " قال فاختلف أهل البيت فاختصموا فمنهم من يقول يكتب لكم رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏أو قال قربوا يكتب لكم رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏ومنهم من يقول ما قال ‏ ‏عمر ‏ ‏فلما أكثروا اللغط ‏ ‏والاختلاف وغم رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال قوموا عني ‏فكان ‏ ‏ابن عباس ‏ ‏يقول ‏ ‏إن الرزية كل الرزية ما حال بين رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏وبين أن يكتب لهم ذلك الكتاب من اختلافهم ولغطهم



    الرابط:

    http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?hnum=2835&doc=6




    --------------------------------------------------------------------------------



    مسند أحمد - باقي المسند السابق - ومن مسند بني هاشم - رقم الحديث : ( 2945 )



    ‏- حدثنا ‏ ‏عبد الرزاق ‏ ‏حدثنا ‏ ‏معمر ‏ ‏عن ‏ ‏الزهري ‏ ‏عن ‏ ‏عبيد الله بن عبد الله ‏ ‏عن ‏ ‏ابن عباس ‏ ‏قال ‏لما حضر رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏وفي البيت رجال وفيهم ‏ ‏عمر بن الخطاب ‏ ‏رضي الله عنه ‏ ‏قال النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏هلم أكتب لكم كتابا لن تضلوا بعده أبدا فقال ‏ ‏عمر ‏ ‏إن رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قد غلب عليه الوجع وعندنا القرآن حسبنا كتاب الله فاختلف أهل البيت فاختصموا فمنهم من يقول قربوا يكتب لكم كتابا لا تضلوا بعده وفيهم من يقول ما قال ‏ ‏عمر ‏ ‏فلما أكثروا اللغو ‏ ‏والاختلاف عند رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قوموا ‏قال ‏ ‏عبيد الله ‏ ‏وكان ‏ ‏ابن عباس ‏ ‏يقول ‏ ‏إن ‏ ‏الرزية ‏ ‏كل ‏ ‏الرزية ‏ ‏ما حال بين رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏وبين أن يكتب لهم ذلك الكتاب من اختلافهم ‏ ‏ولغطهم .



    الرابط:

    http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?hnum=2945&doc=6




    --------------------------------------------------------------------------------



    مسند أحمد - باقي المسند السابق - ومن مسند بني هاشم - رقم الحديث : ( 3165 )



    ‏- حدثنا ‏ ‏وكيع ‏ ‏حدثنا ‏ ‏مالك بن مغول ‏ ‏عن ‏ ‏طلحة بن مصرف ‏ ‏عن ‏ ‏سعيد بن جبير ‏ ‏عن ‏ ‏ابن عباس ‏قال يوم الخميس وما يوم الخميس ثم نظرت إلى دموعه على خديه تحدر كأنها نظام اللؤلؤ قال قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏ائتوني باللوح والدواة أو الكتف أكتب لكم كتابا لا تضلوا بعده أبدا فقالوا رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏يهجر .



    الرابط:

    http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?hnum=3165&doc=6




    --------------------------------------------------------------------------------



    مسند أحمد - باقي مسند المكثرين - مسند جابر بن عبد الله ( ر ) - رقم الحديث : ( 14199 )



    ‏- ‏حدثنا ‏ ‏موسى بن داود ‏ ‏حدثنا ‏ ‏ابن لهيعة ‏ ‏عن ‏ ‏أبي الزبير ‏ ‏عن ‏ ‏جابر " أن النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏دعا عند موته بصحيفة ليكتب فيها

    كتابا لا يضلون بعده قال فخالف عليها ‏ ‏عمر بن الخطاب ‏ ‏حتى رفضها " . ‏



    الرابط :

    http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?hnum=14199&doc=6




    --------------------------------------------------------------------------------

    النسائي - السنن الكبرى - الجزء : ( 3 ) - رقم الصفحة : ( 433 )



    4732 - أنبأ زكريا بن يحيى قال حدثنا إسحاق بن إبراهيم قال أنبأ عبد الرزاق قال حدثنا معمر عن الزهري عن عبيد الله بن عبد الله عن بن عباس قال لما حضر رسول الله صلى الله عليه وسلم وفي البيت رجال فيهم عمر بن الخطاب فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم هلم اكتب لكم كتابا لن تضلوا بعده أبدا فقال عمر إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قد غلب عليه الوجع وعندكم القرآن حسبنا كتاب الله فاجتمعوا في البيت فقال قوم قربوا يكتب لكم كتابا لن تضلوا بعده أبدا وقال قوم ما قال عمر فلما أكثروا اللغط والاختلاف عند رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لهم قوموا قال عبيد الله فكان بن عباس يقول الرزية كل الرزية ما فات من الكتاب الذي أراد رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يكتب أن لا يضلوا بعده أبدا لما كثر لغطهم واختلافهم .



    الرابط:

    http://www.alsunnah.com/Hadith.aspx?Type=S&HadithID=265535




    --------------------------------------------------------------------------------



    النسائي - السنن الكبرى - الجزء : ( 3 ) - رقم الصفحة : ( 434 )



    4734 - أخبرنا محمد بن منصور ، عن سفيان ، قال : سمعت سليمان ، عن سعيد بن جبير ، عن ابن عباس ، قال : يوم الخميس ، وما يوم الخميس اشتد برسول الله صلى الله عليه وسلم وجعه فقال : " ائتوني أكتب لكم كتابا لا تضلوا بعده أبدا ، فتنازعوا ، ولا ينبغي عند نبي الله صلى الله عليه وسلم تنازع ، فقالوا : ما شأنه أهجر ، استفهموه فذهبوا يعيدون عليه ، قال : " دعوني فالذي أنا فيه خير مما تدعوني إليه " وأوصاهم عند موته ، قال : " أخرجوا المشركين من جزيرة العرب ، وأجيزوا الوفد بنحو ما كنت أجيزهم.



    الرابط:

    http://www.alsunnah.com/Hadith.aspx?Type=S&HadithID=265537

    [/size]

    waleed22

    عدد المساهمات : 36
    نقاط : 86
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 05/09/2009

    رد: رزية الخميس وتجرأ عمر على رسول الله صلى الله عليه واله في كتب السنة

    مُساهمة  waleed22 في الأربعاء سبتمبر 09, 2009 4:35 am

    ولدينا مزيد ماشاء الله

    هذه رزمة اخرى من المصادر التي روت حديث الرزية رزية الخميس اي مصيبة الخميس التي بينت عمق المؤامرة بين المنافقين لدفع عليا عن الخلافة عندما اراد النبي ان ينصبه بوصيته فختموا رحلتهم الطويلة مع النبي عليه واله الصلاة والسلام بقولهم له
    ايهذي = ايهجر والنبي لاينطق عن الهوى :- اقرأو بالله عليكم

    النسائي - السنن الكبرى - الجزء : ( 3 ) - رقم الصفحة : ( 435 )



    4736 - أنبأ محمد بن إسماعيل بن إبراهيم عن عثمان بن عمر قال أنبأ قرة بن خالد عن أبي الزبير عن جابر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم دعا بصحيفة في مرضه ليكتب فيها كتابا لامته لا يضلون بعده ولا يضلون وكان في البيت لغط وتكلم عمر فتركه كتابة العلم في الالواح والاكتاف.



    الرابط:

    http://www.alsunnah.com/Hadith.aspx?Type=S&HadithID=265540




    --------------------------------------------------------------------------------



    النسائي - السنن الكبرى - الجزء : ( 3 ) - رقم الصفحة : ( 435 )



    4737 - أخبرنا محمد بن عبد الله بن المبارك ، عن وكيع ، عن مالك بن مغول ، عن طلحة بن مصرف ، عن سعيد بن جبير ، عن ابن عباس ، قال : يوم الخميس وما يوم الخميس قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " ائتوني باللوح ، والدواة ، أو الكتف ، والدواة لأكتب لكم كتابا لا تضلوا بعده أبدا " قالوا : رسول الله صلى الله عليه وسلم يهجر.



    الرابط:

    http://www.alsunnah.com/Hadith.aspx?Type=S&HadithID=265542




    --------------------------------------------------------------------------------



    النسائي - السنن الكبرى - الجزء : ( 4 ) - رقم الصفحة : ( 360 )



    6310 - أخبرني زكريا بن يحيى قال ثنا إسحاق بن إبراهيم قال أنا عبد الرزاق قال ثنا معمر عن الزهري عن عبيد الله بن عبد الله عن بن عباس قال لما حضر رسول الله صلى الله عليه وسلم وفي البيت رجال فيهم عمر بن الخطاب فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم هلم أكتب لكم كتابا لن تضلوا بعده أبدا فقال عمر إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قد غلب عليه الوجع وعندكم القرآن حسبنا كتاب الله فاجتمعوا في البيت فقال قوم قوموا يكتب لكم كتابا لن تضلوا بعده أبدا وقال قوم ما قال عمر فلما أكثروا اللغط والاختلاف عند رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لهم قوموا عني قال عبيد الله وكان بن عباس يقول إن الرزية كل الرزية ما فات من الكتاب الذي أراد رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يكتب أن لا تضلوا بعده أبدا لما كثر لغطهم واختلافهم تمني المريض الموت.



    الرابط:

    http://www.alsunnah.com/Hadith.aspx?Type=S&HadithID=267765




    --------------------------------------------------------------------------------

    الهيثمي - مجمع الزوائد - الجزء : ( 4 ) - الصفحة : ( 214 )



    7108 -عن جابر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم دعا عند موته بصحيفة ليكتب فيها كتاباً لا يَضلون بعده ولا يُضلون‏.‏ وكان في البيت لغط فتكلم عمر بن الخطاب فرفضها رسول الله صلى الله عليه وسلم‏.‏ رواه أبو يعلى وعند رواية يكتب فيها كتاباً لأمته قال‏:‏ ‏"‏لا يَظلمون ولا يُظلمون‏"‏‏.‏ ورجال الجميع رجال الصحيح‏.



    الرابط:

    http://www.al-eman.com/Islamlib/viewchp.asp?BID=272&CID=62&SW=7108#SR1




    --------------------------------------------------------------------------------



    الهيثمي - مجمع الزوائد - الجزء : ( 4 ) - الصفحة : ( 214 )



    7109 - وعن ابن عباس قال‏:‏ دعا رسول الله صلى الله عليه وسلم بكتف فقال‏:‏ ‏"‏ائتوني بكتف أكتب لكم كتاباً لا تختلفون بعدي أبداً‏"‏‏.‏ فأخذ من عنده من الناس في لغط فقالت امرأة ممن حضر‏:‏ ويحكم عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم إليكم‏!‏ فقال بعض القوم‏:‏ اسكتي فإنه لا عقل لك‏.‏ فقال النبي صلى الله عليه وسلم‏:‏ ‏"‏أنتم لا أحلام لكم‏"‏‏.‏ قلت‏:‏ في الصحيح طرف من أوله‏.‏ رواه الطبراني وفيه ليث بن أبي سليم وهو مدلس وبقية رجاله ثقات‏.‏



    الرابط:

    http://www.al-eman.com/Islamlib/viewchp.asp?BID=272&CID=62&SW=7109#SR1




    --------------------------------------------------------------------------------



    الهيثمي - مجمع الزوائد - الجزء : ( 9 ) - الصفحة : ( 34 )



    14257- عن عمر بن الخطاب قال‏:‏ لما مرض النبي صلى الله عليه وسلم قال‏:‏ ‏" ادعوا لي بصحيفة ودواة أكتب لكم كتاباً لا تضلون بعدي أبداً‏"‏‏.‏ فكرهنا ذلك أشد الكراهة ثم قال‏:‏ ‏"‏ ادعوا لي بصحيفة أكتب لكم كتاباً لا تضلوا بعده أبداً‏"‏‏.‏ فقال النسوة من وراء الستر‏:‏ ألا يسمعون ما يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم‏؟‏ فقلت‏:‏ إنكن صواحبات يوسف، إذا مرض رسول الله صلى الله عليه وسلم عصرتن أعينكن، وإذا صح ركبتن رقبته‏.‏ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏ ‏"‏دعوهن فإنهن خير منكم‏"‏‏.‏ رواه الطبراني في الأوسط وفيه محمد بن جعفر بن إبراهيم الجعفري قال العقيلي‏:‏ في حديثه نظر، وبقية رجاله وثقوا وفي بعضهم خلاف‏.



    الرابط:

    http://www.al-eman.com/Islamlib/viewchp.asp?BID=272&CID=128&SW=14257#SR1




    --------------------------------------------------------------------------------

    إبن كثير - البداية والنهاية - الجزء : ( 5 ) - رقم الحديث : ( 247 )



    - وقال البخاري : ثنا قتيبة ، ثنا سفيان ، عن سليمان الاحول عن سعيد بن جبير . قال : قال ابن عباس : يوم الخميس وما يوم الخميس ؟ اشتد برسول الله صلى الله عليه وسلم وجعه . فقال : ائتوني أكتب لكم كتابا لا تضلوا بعده أبدا فتنازعوا - ولا ينبغي عند نبي تنازع - فقالوا : ما شأنه أهجر استفهموه . فذهبوا يردون عنه . فقال : دعوني ، فالذي أنا فيه خير مما تدعوني إليه ، فأوصاهم بثلاث قال : أخرجوا المشركين من جزيرة العرب ، وأجيزوا الوفد بنحو ما كنت أجيزهم ، وسكت عن الثالثة أو قال فنسيتها . ورواه البخاري في موضع آخر ومسلم من حديث سفيان بن عيينة به .



    - ثم قال البخاري : حدثنا علي بن عبد الله ، ثنا عبد الرزاق ، أنبأنا معمر عن الزهري ، عن عبيد الله بن عبد الله عن ابن عباس قال : لما حضر رسول الله صلى الله عليه وسلم وفي البيت رجال فقال النبي صلى الله عليه وسلم : هلموا أكتب لكم كتابا لا تضلوا بعده أبدا . فقال بعضهم : إن رسول الله قد غلبه الوجع ، وعندكم القرآن ، حسبنا كتاب الله ، فاختلف أهل البيت واختصموا . فمنهم من يقول قربوا يكتب لكم كتابا لا تضلوا بعده . ومنهم من يقول غير ذلك . فلما أكثروا اللغو والاختلاف قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : قوموا .



    الرابط:

    http://www.al-eman.com/Islamlib/viewchp.asp?BID=251&CID=81&SW=استفهموه#SR1




    --------------------------------------------------------------------------------



    إبن كثير - البداية والنهاية - الجزء : ( 5 ) - رقم الحديث : ( 248 )



    - قال عبيد الله ، قال : ابن عباس إن الرزية كل الرزية ما حال بين رسول الله صلى الله عليه وسلم وبين أن يكتب لهم ذلك الكتاب لاختلافهم ولغطهم . ورواه مسلم عن محمد بن رافع وعبد بن حميد كلاهما عن عبد الرزاق بنحوه .



    الرابط:

    http://www.al-eman.com/Islamlib/viewchp.asp?BID=251&CID=81&SW=ولغطهم#SR1




    --------------------------------------------------------------------------------



    إبن كثير - السيرة النبوية - الجزء : ( 4 ) - رقم الحديث : ( 450 )



    - وقال البخاري : حدثنا قتيبة ، حدثنا سفيان ، عن سليمان الاحول ، عن سعيد بن جبير ، قال : قال ابن عباس : يوم الخميس وما يوم الخميس ! اشتد برسول الله صلى الله عليه وسلم وجعه . فقال : ائتونى أكتب لكم كتابا لا تضلوا بعده أبدا . فتنازعوا - ولا ينبغى عند نبى تنازع - فقالوا : ما شأنه أهجر ؟ استفهموه ، فذهبوا يردون عنه ، فقال : دعوني فالذي أنا فيه خير مما تدعوني إليه . فأوصاهم بثلاث قال : أخرجوا المشركين من جزيرة العرب ، وأجيزوا الوفد بنحو ما كنت أجيزهم . وسكت عن الثالثة أو قال فنسيتها . ورواه البخاري في موضع آخر ، ومسلم من حديث سفيان بن عيينة .




    --------------------------------------------------------------------------------



    إبن كثير - السيرة النبوية - الجزء : ( 4 ) - رقم الحديث : ( 451 )



    - ثم قال البخاري : حدثنا على بن عبدالله ، حدثنا عبد الرزاق ، أنبأنا معمر ، عن الزهري ، عن عبيدالله بن عبدالله ، عن ابن عباس ، قال : لما حضر رسول الله صلى الله عليه وسلم وفى البيت رجال فقال النبي صلى الله عليه وسلم : هلموا أكتب لكم كتابا لا تضلوا بعده أبدا . فقال بعضهم : إن رسول الله قد غلبه الوجع وعندكم القرآن ، حسبنا كتاب الله . فاختلف أهل البيت واختصموا ، فمنهم من يقول : قربوا يكتب لكم كتابا لا تضلوا بعده . ومنهم من يقول غير ذلك . فلما أكثروا اللغو والاختلاف قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : قوموا . قال عبيد الله : قال ابن عباس : إن الرزية كل الرزية ما حال بين رسول الله صلى الله عليه وسلم وبين أن يكتب لهم ذلك الكتاب لاختلافهم ولغطهم . ورواه مسلم عن محمد بن رافع ، وعبد بن حميد ، كلاهما عن عبد الرزاق بنحوه . وقد أخرجه البخاري في مواضع من صحيحه من حديث معمر ويونس عن الزهري به .




    --------------------------------------------------------------------------------

    إبن سعد - الطبقات الكبرى - الجزء : ( 2 ) - رقم الصفحة : ( 242 )



    1935- أخبرنا يحيى بن حماد أخبرنا أبو عوانة عن سليمان يعني الاعمش عن عبدالله بن عبدالله عن سعيد بن جبير عن بن عباس قال اشتكى النبي صلى الله عليه وسلم يوم الخميس فجعل يعني بن عباس يبكي ويقول يوم الخميس وما يوم الخميس اشتد بالنبي صلى الله عليه وسلم وجعه فقال ائتوني بدواة وصحيفة أكتب لكم كتابا لا تضلوا بعده أبدا قال فقال بعض من كان عنده إن نبي الله ليهجر قال فقيل له ألا نأتيك بما طلبت قال أو بعد ماذا قال فلم يدع به .



    الرابط:

    http://www.alsunnah.com/Hadith.aspx?Type=S&HadithID=63816




    --------------------------------------------------------------------------------



    إبن سعد - الطبقات الكبرى - الجزء : ( 2 ) - رقم الصفحة : ( 242 )



    1936- أخبرنا سفيان بن عيينة عن سليمان بن أبي مسلم خال بن أبي نجيح سمع سعيد بن جبير قال قال بن عباس يوم الخميس وما يوم الخميس قال اشتد برسول الله صلى الله عليه وسلم وجعه في ذلك اليوم فقال ائتوني بدواة وصحيفة أكتب لكم كتابا لا تضلوا بعده أبدا فتنازعوا ولا ينبغي عند نبي تنازع فقالوا ما شأنه أهجر استفهموه فذهبوا يعيدون عليه فقال دعوني فالذي أنا فيه خير مما تدعوني إليه وأوصي بثلاث قال أخرجوا المشركين من جزيرة العرب وأجيزوا الوفد بنحو مما كنت أجيزهم وسكت عن الثالثة فلا أدري قالها فنسيتها أو سكت عنها عمدا .



    الرابط:

    http://www.alsunnah.com/Hadith.aspx?Type=S&HadithID=63817




    --------------------------------------------------------------------------------



    إبن سعد - الطبقات الكبرى - الجزء : ( 2 ) - رقم الصفحة : ( 243 )



    1937 - أخبرنا محمد بن عبدالله الانصاري حدثني قرة بن خالد أخبرنا أبو الزبير أخبرنا جابر بن عبدالله الانصاري قال لما كان في مرض رسول الله صلى الله عليه وسلم الذي توفي فيه دعا بصحيفة ليكتب فيها لامته كتابا لا يضلون ولا يضلون قال فكان في البيت لغط وكلام وتكلم عمر بن الخطاب قال فرفضه النبي صلى الله عليه وسلم .



    الرابط:

    http://www.alsunnah.com/Hadith.aspx?Type=S&HadithID=63818




    --------------------------------------------------------------------------------



    إبن سعد - الطبقات الكبرى - الجزء : ( 2 ) - رقم الصفحة : ( 243 )


      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء يونيو 28, 2017 6:38 am